مبادرة التعلم من نحن

دمج وتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة

تهدف الدولة من خلال دمج وتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة ليس فقط الى الالتزام بدستور مصر 2014 او الالتزام بالاتفاقيات الدولية، وانما تهدف من خلال العمل علي دمج الأشخاص ذوي الإعاقة في المجتمع الي تطوير المنتج البشري من أجل استغلال تلك الطاقات الكامنة للمساهمة في دفع عجلة التنمية من أجل المساهمة في الوصول الى مجتمع مصري دامج لكافة فئاته يسير نحو تحقيق التنمية المستدامة تعد الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات هي أحد أهم الأدوات التي تيسر الحياة للأشخاص ذوي العاقة، وتوفر لهم فرص حياتية وتعليمية وتوظيفية مساوية لأقرانهم من غير ذوي العاقة وحيث تتراوح نسبه الشخاص ذوي الإعاقة ما بين 10 - % 15 % من السكان طبقا لمنظمة الصحة العالمية، قامت الوزارة بتطوير استراتيجية لدمج وتمكين الشخاص ذوي العاقة باستخدام الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وفي هذا الإطار قامت الوزارة بتنفيذ العديد من المشروعات والتي لقت الاستحسان الدولي من العديد من المنظمات الدولية وحازت على جائزه القمة العالمية لمجتمع المعلومات 2016 والتي تمنح للمشروعات المتميزة ذات الأثر المجتمعي الملموس، والتي يمنحها التحاد الدولي للاتصالات وفيما يلي نبذه عن تلك المشروعات:

مجال التعليم

مبادرة الالف مدرسة للأشخاص ذوي الإعاقة

يهدف المشروع إلى تطوير البيئة التعليمية للطلاب ذوي الاعاقات البصرية والسمعية والذهنية علي مستوي الجمهورية، ودمج الطلاب من ذوي العاقات البسيطة داخل مدارس التعليم العام، وذلك عن طريق تطوير الوسائل التعليمية بتلك المدارس وإمدادها بالتكنولوجيا والبرمجيات المساعدة اللازمة لتحقيق هذا الهدف - تم الانتهاء من التأهيل التكنولوجي لعدد 453 مدرسة، تشمل مدارس التربية الخاصة للمكفوفين على مستوى الجمهورية، و141 مدرسة تربية فكرية كمرحلة أولى، وكذلك دعم 87 مدرسة من مدارس الدمج التعليمي، والمرحلة الأولى لعدد 199 مدرسة للصم وضعاف السمع، وذلك لخدمة نحو 40 ألف طالب وطالبه على مستوى الجمهورية
الشركاء: وزارة التربية والتعليم

مشروع تدريب المعلمين بمدارس الاشخاص ذوي الإعاقة

حيث أن المعلم هو أحد أهم المحاور في العملية التعليمية، ومن أجل تحقيق أقصى استفادة من مشروعات الدعم التكنولوجي لمدارس الأشخاص ذوي الإعاقة ومدارس الدمج التي تقوم بها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أطلقت الوزارة مشروعا لتدريب المعلمين في تلك المدارس على أساسيات الحاسب الآلي، واستخدام التكنولوجيا المساعدة والبرامج المتخصصة للأشخاص ذوي الإعاقة، والقاموس الإلكتروني للغة الشارة الموحدة، وتم الانتهاء حتى الأن من تدريب 3000 معلم من إجمالي 5000 معلم بنهاية عام 2016، و25000 معلم بنهاية عام 2019
الشركاء: الأكاديمية المهنية للمعلم، وزارة التربية والتعليم، شركة مايكروسوفت

مشروع القاموس الإلكتروني التعليمي للغة الإشارة الموحدة

يهدف المشروع إلى خدمه ما يزيد عن 15 الف طالب من الصم وضعاف السمع من خلال إطلاق قاموس إلكتروني للغة الإشارة الموحدة يتم استخدام الشارات المدرجة به في كافه مدارس الصم وضعاف السمع علي مستوي الجمهورية مما يقضي علي مشكلة الاختلافات الكبيرة في لغة الإشارة والناجمة عن اختلاف البيئات الجغرافية، والتي تؤدى الى صعوبة التواصل فيما بين الصم وبعضهم البعض، كما يؤدى عدم وجود لغة إشارة موحدة معتمدة إلى استغلال الأشخاص ذوى الإعاقات السمعية من قبل مترجمي لغة الإشارة غير المعتمدين، وقد تم الانتهاء من تطوير القاموس الذي يحتوى على 2500 كلمه والتي تستخدم داخل المدارس لمرحلة التعليم الأساسي، وقد تم توزيع القاموس الإلكتروني علي كافة مدارس الصم وضعاف السمع على مستوى الجمهورية، وجارى تحديث القاموس ليشمل 7500 كلمه معتمدة الشركاء: وزارة التربية والتعليم، ومؤسسات المجتمع المدني العاملة في مجال الصم وضعاف السمع

دعم مراكز ذوي الاحتياجات الخاصة داخل الجامعات الحكومية

نظرا للدور الكبير الذي تقوم به مراكز ذوي الاحتياجات الخاصة داخل الجامعات الحكومية في تيسير العملية التعليمية للطلاب ذوي الإعاقات المختلفة، قامت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بتقديم الدعم التكنولوجي علي أعلي مستوي لعدد 24 مركز لذوي الاحتياجات الخاصة بواقع مركز داخل كل جامعة حكومية، بطاقة اجماليه تقدر بحوالي 240 فرد، حيث شمل الدعم كافة ادوات التكنولوجيا المساعدة والبرامج المتخصصة لهم، ومن اجل تعظيم الاستفادة من تلك المراكز جارى حاليا العداد لتوفير دورات تدريبيه معده خصيصا للأشخاص ذوي الإعاقة بتلك المراكز

منحة الرخصة الدولية لقيادة الحاسب الآلي للأشخاص ذوي الإعاقة

يستهدف المشروع تأهيل الأفراد من ذوي الإعاقة تكنولوجيا من أجل مساعدتهم على التواصل، وأيضا علي استخدام الحاسب الآلي بشكل احترافي وبشهادة معتمدة دوليا مما يرفع كفاءه أداء أعمالهم التي يقومون بها أو يؤهلهم لسوق العمل، وقد استفاد من هذه المنحة نحو 450 شخص ممن اجتازوا المنحة أو يحصلون على التدريب في الوقت الحالي


تسليم رئيس الوزراء ووزير الاتصالات الشهادات لخريجي المنحة في المؤتمر الدولي السنوي الخامس للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مايو 2016